حمِّل تطبيق أحبُّ دمشق
أدخل كلمة البحث

حقائق تاريخية

أحداث عام 1860

ما هو؟

تتلخص أحداث عام 1860 بأعمال عنف طائفي في جبل لبنان سرعان ما إنتشرت إلى مدينة دمشق، حيث تم حرق معظم الأحياء المسيحية بالمدينة القديمة.

وقد كان لتدخل جيرانهم المسلمون وعلى رأسهم عبد القادر الجزائري الفضل الرئيسي في نجاة العديد من سكان دمشق المسيحيين من أعمال العنف هذه.

حماية مسيحيي دمشق

حماية مسيحيي دمشق

تجسد هذه اللوحة الزيتية أهالي دمشق من المسيحيين وهم يتقدمون بالشكر لعبد القادر الجزائري بسبب حمايته لهم خلال أحداث العام 1860. قام برسم اللوحة الفنان جان بابتيست هيوزمان في عام 1861، وتوجد نسخة منها في قصر عبد القادر الجزائري.